الأولى في كورنيش أبوظبي والثانية في حديقة الطوية بالعين.. منطقتان للمشجعين تستقطب جماهير غفيرة في كأس آسيا الإمارات 2019

09/01/2019 12:00:00 ص :

تستقطب منطقتا المشجعين الرسميتين لكأس آسيا الإمارات 2019، الأولى في منطقة "ع البحر" في كورنيش أبوظبي والثانية في حديقة الطوية بمدينة العين جماهير غفيرة يومياً ضمن الانشطة التفاعلية للبطولة القارية الأكبر التي تستضيفها الإمارات في الفترة ما بين 5 يناير إلى الأول من فبراير.

وكانت فعاليات المنطقتين قد افتتحت بعروض من الموسيقى الفيتنامية وعروض أخرى من الطبول اليابانية "تايكو"، وستتواصل الفعاليات مع 50 عرضاً آخر و24 فقرةً فنيةً بالإضافة إلى عربات أطعمة وملاعب مصغرة وألعاب ترفيهية لجميع أفراد العائلة مثل بابل فوتبول والفوسبول البشرية.

وتشمل الفقرات المقدمة في منطقتي المشجعين بأبوظبي والعين عروضاً فنية من مختلف أنواع الموسيقى لفنانين وفرق من مختلف دول وثقافات العالم بالإضافة إلى رقصات محلية وعالمية وعروضاً قتالية. وتحضر الثقافات الآسيوية بقوة في برنامج منطقتي المشجعين حيث تشمل الفقرات فنانين وعارضين من العديد من دول القارة مثل اليابان وتايلاند وفيتنام والهند والصين والفلبين.

وتهدف المنطقتان المخصصتين للمشجعين للاستمتاع بأجواء البطولة وعيش اجواء المتعة والتفاعل بكل تفاصيل الحدث القاري،إذ تستقبل المنطقتان الجمهور على مدار أيام البطولة من الساعة الواحدة ظهراً وحتى منتصف الليل.

كما تمنح المنطقتان  فرصة الفوز بالعديد من الجوائز والهدايا بالإضافة إلى تذاكر لمشاهدة بعض مباريات النسخة الأكبر على الإطلاق من كأس آسيا.

كما خصصت اللجنة العليا المحلية  بجانب منطقتي المشجعين في أبوظبي والعين مناطق تفاعلية للجماهير داخل محيط الاستادات الثمانية المستضيفة للبطولة لتقديم الفرصة للمشجعين لمعايشة أجواء البطولة عن قرب من الحدث.

وفي حديثه عن مناطق المشجعين قال سعادة عارف حمد العواني مدير البطولة: " تمثل مناطق المشجعين استكمالاً مهماً لبرنامجنا التنظيمي للبطولة من أجل تحقيق تفاعل عموم فئات المجتمع بالحدث القاري والاستفادة الايجابية من اثار الاستضافة، مضيفاً: حريصون على صناعة تجربة فريدة تمنح المشجعين الفرصة للاحتفاء بالحدث القاري والتعبير عن حبهم لكرة القدم في أجواء ممتعة ".

وأضاف العواني: "المتعة هي عنوان كرة القدم وهذا ما سنقدمه في منطقة المشجعين التي نستهدف منها صناعة تجربة رائعة وترك ذكريات لا تنسى عن هذا الحدث الرائع".

بدوره قال داتو وبندسور جون الأمين العام للاتحاد الآسيوي لكرة القدم: "أصبحت مناطق المشجعين وسيلة مثالية لمعايشة أجواء البطولات الكروية الكبرى وكأس آسيا الإمارات 2019 ستكون شاهداً على تجربة رائعة للمشجعين، مضيفاً: لا تزال لديً ذكريات فريدة من مناطق المشجعين في بطولات سابقة وأثق تماماً في قدرة دولة الإمارات على خلق تجربة مميزة للمشجعين التي أتطلع لرؤيتها تقوم بالتشجيع والاحتفال بكرة القدم".