بطلة العالم 8 مرات فلورا دافي المنافسة الأبرز على اللقب نخبة البطلات يتنافسن على لقب "عالمية أبوظبي للترايثلون"

المصدر: ADSC 11/02/2018 12:00:00 ص :

تفتتح بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون 2018 الموسم العالمي لبطولات الترايثلون يوم 2 مارس القادم في جزيرة ياس بأبوظبي، بمشاركة تسعة من بين أفضل عشرة لاعبات ترايثلون في العالم يتقدمن المشاركة النسائية في البطولة التي تجمع 50 رياضية من 20 دولة حول العالم للتنافس على لقب البطولة العالمية التي تشمل منافسات السباحة لمسافة 750 متر، وركوب الدرجات لمسافة 20 كيلومتر، والجري في مسارات جزيرة ياس الرائعة لمسافة 5 كيلومتر، ما يجعل المنافسات النسائية في نسخة 2018 من البطولة  الأكثر إثارة وتنافسية في تاريخ بطولة أبوظبي العالميةللترايثلون.

وتضم التشكيلة النسائية من الرياضيات المشاركات نخبة الأبطال من حاملات الألقاب العالمية والأولمبية، أمثال فلورا دافي القادمة من جزر برمودا، الحائزة على لقب بطولة سلسلة الاتحاد الدولي للترايثلون لعام 2017، والنيوزلندية أندريا هيويت، المدافعة عن لقبها في البطولة، والنمساوية سارة فيليتش، التي أحرزت أيضاً ميدالية في البطولة الماضية، والأسترالية أشلي جينتل، المصنفة ثانياً عالمياً، واللاعبة الأمريكية والأولمبية كيتي زافيرز، المصنفة ثالثاً على مستوى العالم، وفيكي هولاند، اللاعبة البريطانية الأولمبية الحاصلة على ميدالية عالمية، حيث سجلت تسعة من المشاركات المصنفات ضمن أفضل عشرة رياضيات ترايثلون في العالم ما مجموعه 61 فوزاً، و أكثر من 171 تتويجاً بألقاب عالمية.

وقال سعادة عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: "من جديد تثبت بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون مكانتها المتزايدة عالمياً وأهميتها كأحد أبرز البطولات وفاتحة الموسم الرياضي العالمي للترايثلون. وتؤكد نسخة 2018 ونجاحها في استقطاب تسعة من أفضل عشرة رياضيات ترايثلون في العالم بما فيهن اثنتان من بطلات العالم و واثنان وعشرون من البطلات الأولمبيات، انجازاً جديداً يضاف لقائمة النجاحات المتعددة التي تحققت سابقاً."

وأضاف: "بلا شك سيكون سباق هذا العام أحد أكثر سباقات الترايثلون العالمية إثارةً وتنافسية كبيرة،  ونأمل أن تساهم مشاركة هذه النخبة من بطلات العالم في إلهام وتشجيع جيل جديد من رياضيات الترايثلون في الدولة والمنطقة للمشاركة في البطولات المحلية والعالمية وتحقيق الإنجازات المميزة".

ونجت البطلة فلورا دافي في كتابة سجل مميز من الانجازات في 2017، حيث أحرزت

أربع ميداليات ضمن بطولات سلسلة الاتحاد الدولي للترايثلون، ولقب بطولة العالم، وهي تتطلع لمواصلة مسيرة البطولات عندما تدشن مشاركتها الأولى في مسار البطولة في جزيرة ياس.

وحول المشاركة في البطولة، قالت دافي: "لقد شعرت بخيبة أمل نتيجة غيابي عن البطولة العام الماضي بداعي الإصابة. ولقد سمعت الكثير من الأمور الرائعة عن مسار البطولة في جزيرة ياس، وأنا أتطلع بكل حماس للمنافسة في البطولة خلال الشهر القادم، وخاصة مسار الدراجات الذي يبدو مناسباً جداً لأسلوبي في السباق".

وأضافت دافي التي تعتبر أحد أبرز متسابقات الدراجات في العالم: "لم أتصدر البطولة في أبوظبي من قبل، لذلك سيكون من المميز أن أبدأ الموسم بفوز هام. وبالطبع سأبذل قصارى جهدي كما هو الحال دائماً على أمل تحقيق أفضل نتيجة ممكنة".  

وتعود للتنافس في البطولة هذا العام كل من البطلتين الأمريكيتين كيتي زافيرز وكيرستن كاسبر، الحائزتين على المركزين الثالث والرابع على مستوى العالم، حيث أحرزت زافيرز ميداليات في ثلاث سباقات ضمن سلسلة بطولة الاتحاد الدولي للترايثلون في عام 2017، والتي أنهتها جميعها، باستثناء سباق واحد، في المراكز العشرة الأولى، كما حققت المركز الثالث في نهائيات بطولات سلسلة الترايثلون العالمية، والتي شهدت إحرازها لأول ميدالية عالمية لها للمرة الأولى، حيث حلت رابعة في عام 2016، وخامسة في عام 2015.

 وتقول زافيرز: "لقد شهدت موسماً رياضياً جيداً في العام الماضي، وأعتزم مواصلة مسيرة نجاحاتي خلال هذا العام. وأنا من محبي منافسات بطولة أبوظبي التي أشارك فيها منذ عام 2015. وتضم قائمة المنافسة هذا العام أسماء مميزة جداً، وأنا أتطلع بكل شوق للعودة إلى مسار جزيرة ياس هذا العام وتحقيق نتيجة رائعة".

وسيكون بمقدور المشاركين الهواة في البطولة المتوقع أن يصل عددهم لحوالي 3500 مشارك التواجد إلى جانب عدد من أبرز رياضي الترايثلون أمثال الأخوة براوني، وفلورا دافي، وأندريا هيويت وغيرهم، والاختيار بين ثلاثة أنواع من مسارات السباق ذات المسافات المتنوعة بما يتناسب مع قدراتهم ويمنحهم فرصة التنافس مع أفضل رياضيي الترايثلون في العالم، وتشمل مسار "سبرينت" الذي يضم السباحة لمسافة 750 متر، وركوب الدراجات لمسافة 20 كيلومتر، والجري لمسافة 5 كيلومترات، وسباق المسافة الأولمبية الذي يشمل السباحة لمسافة 1500 متر، وركوب الدراجات لمسافة 40 كيلومتر، والجري لمسافة 10 كيلومتر، وسباق المسافة المتوسطة الذي يشمل السباحة لمسافة 1900 متر، وركوب الدراجات لمسافة 90 كيلومتر، والجري لمسافة 21.1 كيلومتر.

وتشهد البطولة عودة سباق ترايثلون أبوظبي لليافعين، وهو فعالية ممتعة تهدف إلى تشجيع اليافعين ليكونوا أكثر نشاطاً وممارسةً للرياضة. وتضم النسخة الجديدة من البطولة عدة فئات للاشتراك متاحة للأطفال من عمر 5 سنوات وحتى 15 سنة، تشمل سباق "ميني 1 كم" للجري لمسافة 1 كيلومتر للأطفال من عمر 5 وحتى 8 سنوات؛ وسباق "دواثلون الأطفال" ويتألف من ركوب الدراجات لمسافة 3 كيلومتر والجري لمسافة 500 متر وهو للأطفال من عمر 7 إلى 11 سنة؛ وسباق "دواثلون اليافعين" الذي يتألف من ركوب الدراجات لمسافة 6 كيلومتر والجري لمسافة 1 كيلومتر لليافعين من عمر 12 إلى 13 سنة، وركوب الدراجات لمسافة 6 كيلومتر والجري لمسافة 1.5 كيلومتر لليافعين من 14 إلى 15 سنة؛ وسباق "ترايثلون سوبر سبرنت لليافعين" والذي يتألف من السباحة لمسافة 400 متر، وركوب الدراجات لمسافة 10 كيلومتر وهو متاح لليافعين من 12 إلى 15 سنة.

ومن المقرر أن تشهد بطولة أبوظبي العالميةللترايثلون 2018 إضافة فئة الباراترايثلون للمرة الأولى، بما يتيح الفرصة للرياضيين الهواة والمحترفين من "أصحاب الهمم" للتنافس جنباً الى جنب مع أبطال الباراترايثلون العالميين أمثال البريطاني آندي لويس، المتوّج بذهبية  الألعاب البارالمبية في ريو 2016، والبطل المغربي محمد لهنة، صاحب برونزية ريو 2016.

وقام منظمو البطولة بطرح باقات سفر عالميةلرياضي الترايثلون في مختلف أنحاء العالم، تشمل تقديم خيارات متنوعة من الفنادق المتميزة في جزيرة ياس، والمرافق التدريبية الرائدة، وتشكيلة جذابة من المطاعم ومتاجر التسوق والمرافق الترفيهية العديدة.

 

للمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني: abudhabi.triathlon.org