بمشاركة 132 لاعباً عالمياً... غداً .... انطلاق النسخة الخامسة عشرة لبطولة أبوظبي "إتش إس بي سي" للجولف

15/01/2020 12:00:00 ص :

تنطلق الخميس الموافق 16 يناير 2020 بتمام الساعة 7:20 صباحاً النسخة الخامسة عشرة لبطولة أبوظبي إتش إس بي سي للجولف التي تقام برعاية شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وبتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي، ويحتضنها نادي أبوظبي للجولف حتى يوم الاحد الموافق -19 يناير 2020 ضمن أولى بطولات سلسلة رولكس الثماني في إطار أجندة الجولة الأوروبية.

ويشارك في البطولة العالمية 132 لاعباً من بينهم نخبة نجوم الجولف في العالم وهم : حامل لقب النسخة الماضية شاين لاوري، والمتوج مرتين تومي فليتوود، و بروكس كوبكا، وسيرجيو غارسيا، وإيان بولتر، وبرايسون ديشامبو، وباتريك كانتلاي وهاوتونغ لي، وتبلغ قيمة جوائز البطولة 7 ملايين دولار أمريكي.

كما تنطلق فعاليات القرية الرياضية المصاحبة للبطولة الخميس الموافق 16 يناير 2019، في ملعب نادي أبوظبي للجولف، وتفتح أبواب القرية في الساعة 6:45 صباحاً، وتتضمن الكثير من الأنشطة الترفيهية والعائلية والتفاعلية بالحدث العالمي، بجانب مناطق مخصصة للمأكولات والمشروبات والفقرات الاستعراضية، كما تمثل القرية الرياضية وجهة مميزة للعوائل ولكافة فئات المجتمع للتواجد والمشاركة والتفاعل مع أنشطة البطولة، وقضاء إجازة نهاية الأسبوع ومتابعة المنافسات وقضاء أوقات ترفيهية ممتعة.

وتقام البطولة منذ عام 2006، على ملعب نادي أبوظبي للجولف، بإشراف تحكيمي من الجولة الأوروبية للجولف واتحاد الإمارات للجولف، ويحصد البطل على مليون و120 ألف دولار أمريكي، كما تقام البطولة بطريقة لعب: 72 حفرة مقسمة على 4 جولات وفق نظام معدل الضربات، وبعد 36 حفرة، يتأهل فقط أول 65 لاعباً ومن تعادل معهم في معدل الضربات.

وتضم قائمة الأبطال السابقين عدداً من النجوم العالميين من بينهم: مارتن كايمر بطل المواسم (2008، 2010، 2011)، وبول كاسي بطل موسمي (2007، 2009)، وتومي فليتوود بطل موسمي (2017، 2018)، وريكي فاولر بطل الموسم (2016).

 رحب بنجوم العالم المشاركين في البطولة

نهيان بن زايد: أبوظبي غدت منصة رياضية عالمية ووجهة الأبطال النخبة

أكد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي على أهمية بطولة أبوظبي إش إس بي سي للجولف ودورها الكبير في دعم خطط استدامة المنجزات الرياضية التي تسلط الأضواء العالمية للعاصمة أبوظبي، بعد أن أصبحت محط أنظار وحديث العالم باستضافتها لنخبة الفعاليات والملتقيات والندوات الرياضية العالمية.

وقال سموه : أولت القيادة الرشيدة اهتماماً كبيراً بتنمية قطاع الرياضة، ايماناً بأهميته ومكانته في مجتمعات دول العالم المتقدم، حتى غدت أبوظبي منصة رياضية عالمية ووجهة الأبطال والرياضيين النخبة ونجوم العالم وأصحاب الشأن في الحراك الرياضي الدولي، في ظل الخطط النموذجية التي اعتمدها مجلس أبوظبي الرياضي لدعم مسيرة التقدم والارتقاء بهذا القطاع الحيوي الذي يعد من اهم القطاعات الداعمة لتنمية الموارد الاقتصادية والسياحية والترويجية لأبوظبي، وانعكاسها الكبير في تعزيز الريادة العالمية لدولتنا الحبيبة ورسالتها السامية المنفتحة تجاه شعوب العالم بوئام ومحبة.

وأضاف: فخورون بالمكانة العالمية لبطولة أبوظبي إش إس بي سي للجولف التي تقام ضمن سلسلة رولكس للجولات الأوروبية الممتازة، ونجاحها الكبير في مشهد بطولات الجولف العالمية الشهيرة، حيث استطاعت أبوظبي برؤيتها “عاصمة الرياضة العالمية" أن تكون الوجهة المفضلة لأهم الفعاليات الرياضية العالمية الشاملة لكافة الرياضات، وذلك عبر شراكتها الوثيقة مع الاتحادات والمؤسسات الرياضية الدولية.

ورحب سموه بالنجوم الابطال والوفود المشاركين في النسخة الخامسة عشرة لبطولة أبوظبي إش إس بي سي للجولف، متقدما سموه بالشكر والتقدير لكافة الرعاة والجهات الداعمة للوصول بالبطولة إلى هذه المكانة المرموقة التي تليق بسمعة ومكانة الإمارات المتقدمة في العالم. 

وأضاف سموه :"إن مشاركة نخبة لاعبي الجولف في العالم في البطولة، دليل آخر على المرتبة المرموقة التي تحتلها جولة أبوظبي في أجندة الجولات الأوروبية للجولف والقيمة الفنية والإعلامية والتسويقية الجاذبة للجماهير من مختلف دول العالم.

واكمل سموه: " يمثل استمرار نجاحات البطولة على مدار 15 عاماً في ظل تفاعل أسرة الجولف العالمية، بأصداء واسعة وإشادات مشجعة، الصورة الحقيقية لما تتمتع به أبوظبي من بنى تحتية متميزة وملاعب فخمة ومنشآت رياضية بأعلى مستوى، بجانب سمعتها المرموقة وانفتاحها بسلام بنسيج مجتمعها الذي يتعايش فيه مختلف الثقافات من عموم القارات، اضافة إلى ذلك المستوى التنظيمي المبهر الذي تقدمه للفعاليات الرياضية العالمية التي تقام في أبوظبي في ظل المؤشرات الاقتصادية والاعلامية والسياحية الكبيرة للعاصمة".

 

انطلاقة مميزة لأجندتنا الرياضية

العواني: نفخر بمكتسبات البطولة وعوائدها الاقتصادية والترويجية لأبوظبي

وفي هذا الصدد، قال سعادة عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: " نفخر بالانطلاقة العالمية للنسخة الخامسة عشرة لبطولة أبوظبي "إتش إس بي سي" للجولف برعاية شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، التي تمثل انطلاقة الفعاليات الرياضية الدولية التي تستضيفها أبوظبي لعام 2020.

وأضاف: تواصل البطولة نجاحها في ظل مشاركة أبرز وأفضل لاعبي الجولف العالميين، بما يعكس أهميتها ومكانتها في سلسلة رولكس ضمن الجولة الأوروبية التي تتضمن 8 جولات، كما يعكس دور الخطط التنظيمية الطموحة التي قادت لارتقاء البطولة الذي أسهم وساهم بترسيخ ريادة أبوظبي في تنظيم كبرى الفعاليات الرياضية العالمية.

وتابع العواني: تسعدنا المكاسب الكبيرة التي تحققها البطولة في كل عام، والتي تسهم في تجسيد الكثير من العوائد الرياضية والاقتصادية والسياحية والترويجية لأبوظبي بجانب ما تعكسه من قيم التعايش في مجتمع الإمارات بين كافة الجنسيات، وما تحققه البطولة وكافة البطولات الأخرى من تقارب وتواصل بين جميع شعوب العالم برسالة السلام والمحبة، كما تمثل البطولة منصة حقيقية وفرصة رائعة لأفراد العائلة لقضاء أوقات ممتعة في قرية الفعاليات المصاحبة التي تتضمن الكثير من الأنشطة الترفيهية والفعاليات المتنوعة التي تعزز التفاعل المجتمعي بالبطولات العالمية.

وأكمل: مشاهدة نجوم مثل بروكس وشين وتومي وسيرجيو وبريسون وباتريك، وهم يشاركون برنامج "صقور المستقبل" للجولف برعاية بنك "إتش إس بي سي"، وتقديم توقعاتهم لمستقبل رياضة الجولف للسنوات العشر القادمة، يمثل فرصة مميزة للاستفادة من خبراتهم وتجاربهم الثرية، مضيفاً: بتعاوننا مع بنك "إتش إس بي سي"، نؤكد التزامنا لدعم وتطوير رياضة الجولف في دولة الإمارات، كما نتطلع لحصد ثمار الجهود والخطط الطموحة لمسيرة التنمية والتقدم الرياضي، متمنيا التوفيق والنجاح لجميع اللاعبين المشاركين في البطولة.

من جهته قال حامل لقب البطولة شين لوري: "تمثل البطولة حدثاً خاصاً بالنسبة لي، وكان عام 2019 مميزاً حيث قدمت مستوى جيد قادني للفوز باللقب وكان له تأثيره المعنوي في تعزيز ثقتي بأدائي ورأيت ذلك على أرض الواقع بحصولي على لقب البطولة المفتوحة، مضيفا: لقد استمتعنا بالنقاش اليوم، وتنتظرني منافسات قوية لأحافظ على اللقب، ومتحمس للعب على هذه الملاعب الرائعة بجانب أقوى المتنافسين الساعين للفوز باللقب".

وصرح حامل لقب أربع بطولات بروكس كويبكا بالقول: "الجولف رياضة رائعة، وتحظى بمحبة وشعبية كبيرين، ومع ذلك، يجب إضافة بعض التغييرات للعبة لتحافظ على مكانتها، ومن الجميل تناول هذا الموضوع في نقاش اليوم حيث تسنى لي أن أعبر عن رأيي حول أهمية تطوير رياضة الجولف في السنوات المقبلة، وأتمنى أن أرى بعضاً من هذه التوقعات تتحقق على أرض الواقع".

أما تومي فليتوود -حامل لقبي بطولة إتش إس بي سي برعاية شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، فتحدث عن تجربته في مصدر بقوله: "مدينة مصدر رائعة ومبتكرة، وهناك الكثير من الأفكار حول التكنولوجيا والابتكار في البيئات الحديثة التي يمكن أن يستفيد منها الجولف في تطوره، مضيفاً: لقد كانت جلسة اليوم فكرة رائعة ليبدأ الجولف العقد الجديد 2020".

 من جهته، أضاف بريسون ديشامبو المعروف ب"الأستاذ" بالقول: "شعرت هنا في مصدر وكأنني في مكاني الصحيح، فإيجاد الطرق المبتكرة وإدخال العلوم الحديثة لخلق طرق جديدة نطور بها جولف ال81 حفر بسرعة هو أمر أهتم به كثيراً، لذا، أحببت أن أكون جزءاً من حوار اليوم لأشارك بعضاً من أفكاري وتوقعاتي حول مستقبل الجولف".

وصرّح عبد الفتاح شرف، الرئيس التنفيذي ورئيس إدارة الأعمال الدولي لبنك إتش إس بي سي الشرق الأوسط – الإمارات بالقول: "سننظم نسخة أخرى استثنائية من بطولة الجولف التي نبدأ معها العقد الجديد وتنطلق بها الجولة الأوروبية، وسيشارك فيها مجموعة من أبرز الأسماء في عالم الجولف التي ستتنافس على كأس الصقر المرموق".

وعن الأهداف التي يطمح بنك إتش إس بي سي تحقيقها من تنظيم البطولة، يقول "يحرص بنك إتش إس بي سي على دعم نمو رياضة الجولف وضمان تطوره وانتشاره على المدى البعيد من خلال التعاون عن كثب مع القائمين على الجولة الأوروبية ومجلس أبو ظبي الرياضي. ومن الجميل رؤية أبرز نجوم الجولف على مستوى العالم يشاركون توقعاتهم وآرائهم حول مستقبل الجولف، ومعهم صغار برنامج "صقور المستقبل" للجولف برعاية بنك "إتش إس بي سي" الذين ينتظرهم مستقبل واعد، لقد جمعنا أبطال الآن وأبطال المستقبل في حوار معمق حول مستقبل رياضة الجولف التي نحبها جميعاً".

يشار إلى أنه أقيمت النسخة الأولى على الإطلاق من البطولة في عام 2006 على ملاعب نادي أبوظبي للجولف، وتقام البطولة سنوياً من ذلك الحين وتعتبر نسخة هذا العام ال15 على التوالي منذ انطلاقها.

للمزيد من المعلومات حول البطولة والأبطال المشاركين فيها، تابعوا صفحة إتش إس بي سي الرياضية على مواقع التواصل الاجتماعي.