موسم بطولات الترايثلون العالمية 2020 ينطلق من أبوظبي

13/01/2020 12:00:00 ص :

أعلن مجلس أبوظبي الرياضي عن تنظيم بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون الافتتاحية لموسم بطولات الترايثلون الدولية خلال الفترة 5 - 7 مارس المقبل على جزيرة ياس، والتي ستشهد مشاركة 3000 متسابق من 90 جنسية ويمثلون 25 دولة.

وستشهد البطولة بحلتها الجديدة مشاركة 110 من نخبة المتسابقين المحترفين العالميين، حيث سيتنافسون لجمع النقاط المؤهلة للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2020 في طوكيو، إلى جانب ذلك ستشهد البطولة إضافة مجموعة جديدة من فئات السباق، أبرزها كأس "بارا ترايثلون" العالمي الخاص بالرياضيين المحترفين من أصحاب الهمم والمؤهلة للمشاركة في الأولمبياد الخاص 2020 في العاصمة اليابانية.

ويأتي إطلاق هذه الفئة الجديدة، امتداداً للنجاحات الكبيرة التي حققتها العاصمة أبوظبي في استضافة العام الماضي لسباق التراياثلون ضمن الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص، وشهدت مشاركة 22 رياضياً من أصحاب الهمم من 14 دولة، بجانب اهتمامها في تنظيم سلسلة من السباقات المخصصة للرياضيين المبتدئين من أصحاب الهمم.

كما سيحظى المشاركين بفرصة خوض جميع سباقات البطولة ضمن الفئات العمرية المختلفة على المسار ذاته الذي يخوضه رياضيو سباقات النخبة، ما يمثل حافزاً مهما وكبيراً لعموم الرياضيين لإثراء الحدث بالتنافس مع أبطال العالم.

من جهته قال سعادة عارف حمد العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي: إن استضافة سلسلة بطولات الاتحاد الدولي للترايثلون العالمية للعام السادس على التوالي يؤكد على نجاح أبوظبي في ترسيخ مكانتها على الخارطة الرياضية العالمية، في ظل ثقة المؤسسات والاتحادات الرياضية بالمكانة والامكانيات الكبيرة للعاصمة التي غدت وجهة الرياضة في العالم، وهو ما تجسده بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون التي تقام وسط حضور واهتمام دولي واسع، وبمشاركة نخبة الرياضيين العالميين.

وقال العواني: "يسعدنا الإعلان عن إطلاق منافسات كأس "بارا ترايثلون" العالمي للمرة الأولى ضمن فعاليات النسخة الجديدة، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص في عام 2019، والتي أكدت اهتمام أبوظبي وحرصها على تسخير جميع الإمكانيات لأصحاب الهمم، بجانب تسليط الضوء على جهودنا المتواصلة لتنظيم الفعاليات الرياضية التي تشجع الجميع لا سيما أصحاب الهمم والهواة والمحترفين على المشاركة والتفاعل".

وتابع العواني: "اثمرت استضافتنا للبطولة لستة أعوام، عن شراكات كبيرة لأبوظبي مع الاتحاد الدولي للترايثلون ونجاحات مميزة، حيث تتصدر العاصمة المشهد مع انطلاقة الموسم الافتتاحي لسباقات الترايثلون العالمية، بجانب ذلك تحقيق إنجازات مهمة على صعيد الفوز باستضافة نهائيات بطولة العالم للترايثلون في عام 2022، بما يؤكد حرص مجلس أبوظبي الرياضي المستمر على تقديم فعاليات رياضية عالمية المستوى، كما دعا العواني عموم فئات المجتمع إلى إتباع أسلوب ونمط حياة صحي، من خلال الانضمام والمشاركة في البطولة.

وتضم أجندة فعاليات البطولة التي ستقام على مدار ثلاثة أيام، مجموعة من سباقات التنافس للرياضيين الهواة، كما تتيح الفرصة أمام المشاركين للانضمام إلى فئات سباقات "سوبر سبرينت" و"سبرينت" وسباقات المسافات الأولمبية سواء بصورة فردية أو ضمن فرق.

وشهدت البطولة إقبالاً كبيراً على شراء التذاكر، والتي سجلت بيع حوالي 38% من تذاكر فئة الهواة خلال الأيام الأولى من طرحها، وذلك نظراً لتصميم مسارات السباق والفترات الزمنية لكل فئة بشكل يضمن خوض جميع المشاركين تجربة متميزة.

وتشهد نسخة هذا العام إضافة سباقي جري جديدَين، ما يضمن مشاركة أكبر عدد ممكن في هذه الفعالية الرياضية المقامة في بداية شهر مارس، كما سيتسنى للعائلات والأصدقاء المشاركة في أنشطة صحية وممتعة مع سباق 5 كم وسباق المرح العائلي لمسافة 2.5 كم، بينما تتيح قرية البطولة للجمهور قضاء يوم ممتع مع مجموعة من الأنشطة والفعاليات المخصصة لجميع أفراد العائلة.

وبهذه المناسبة، قال غاري ماريشيا مدير الفعاليات في بطولة أبوظبي العالمية للترايثلون: "تُعتبر أبوظبي محطةً رائعةً لاستضافة سباقات ترايثلون بمستوى عالمي مميز، وستعمل جزيرة ياس على تقديم عروض وخدمات تناسب هذه الفعالية العالمية والمتاحة للجميع، بدءاً من نخبة الرياضين إلى الراغبين بالمشاركة للمرة الأولى".

وتابع: "نعمل على تقديم هذه الرياضة مع مجلس أبوظبي الرياضي إلى أكبر شريحة من أفراد المجتمع وتشجيعهم على ممارستها، حيث نقوم في كل نسخة من البطولة بإطلاق فعاليات وسباقات تتناسب مع جميع أفراد العائلة، وسننظم هذا العام سباقات جري جديدة تمهد الطريق أمام الراغبين بتجربة متعة التراياثلون".

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.abudhabi.triathlon.org