تحت رعاية حمدان بن زايد أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت يكشف النقاب عن النسخة الثانية لمهرجان دلما التاريخي

المصدر: ADSC 07/10/2018 12:00:00 ص :

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، كشف نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت النقاب عن تفاصيل مهرجان سباق دلما للمسافات الطويلة فئة 60 قدما، أكبر وأضخم سباق للمحامل الشراعية في هذه الفئة على مدار التاريخ، والذي يقام خلال الفترة 25 - 29 أكتوبر الجاري وبالتزامن مع الاحتفاء بعام زايد.

وأعلن النادي تفاصيل الحدث الضخم الذي يقام في نسخته الثانية بعد النجاح الباهر الذي حققته النسخة الأولى في ابريل عام 2017 في المؤتمر الصحفي الذي عقد يوم الاحد الموافق 7- اكتوبر 2018 بمقر مجلس أبوظبي الرياضي بحضور سعادة عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وعبد الله بطي القبيسي مدير إدارة الفعاليات والاتصال بلجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، وماجد عتيق المهيري المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، ويعقوب السعدي رئيس قنوات أبوظبي الرياضية والنوخذة مروان عبد الله المرزوقي قائد محمل العاصفة وبطل سباق دلما الاول. 

ورصد نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت 25 مليون درهم جوائز مالية لأصحاب المراكز من الأول وحتى المائة في الترتيب النهائي للمشاركين، وهي الجوائز الأغلى والأضخم في تاريخ السباقات التراثية البحرية على الإطلاق في الدولة والمنطقة ككل.

ويعد سباق دلما هو الأطول بين سباقات المحامل الشراعية فئة 60 قدما حيث تبلغ المسافة الكلية 80 ميلا بحريا بما يعادل 125 كيلو مترا، كما أنه الأكبر من حيث قيمة الجوائز، حيث سيحصل البطل على مليون ونصف المليون درهم بالإضافة إلى سيارة كجائزة مالية فيما سيحصل الوصيف على مليون ومائة ألف درهم وسيارة وصاحب المركز الثالث على تسعمائة ألف درهم وسيارة.

كما أنه يعد السباق الوحيد الذي ينطلق من جزيرة دلما التاريخية، ويمر بسبع جزر مختلفة هي جزيرة دلما في البداية ثم صير بني ياس وبعدها جزيرة غشة يعقبها المرور بجزيرة أم الكركم ثم الفطاير وبعدها البزم ثم مروح وأخيرا جزيرة جنانه قبل الرسو في مدينة المرفأ.

ولن تقتصر فعاليات الحدث على السباق البحري فقط حيث ستقام مجموعة من الفعاليات المصاحبة اعتباراً من يوم 25 أكتوبر وقبل الانطلاقة الرئيسية للسباق يوم 27 أكتوبر الجاري.

أما بخصوص المشاركين فمن المتوقع أن يصل عدد البحارة المتواجدين في قلب الحدث إلى 3000 بحار من مختلف أنحاء الدولة، بمجموع ما يقرب من مائة محمل شراعي.

العواني: المهرجان تأكيد على أهمية ومكانة الرياضات التراثية

من جانبه تقدم عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي بأسمى آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " لدعمه السخي لإحياء رياضات الآباء والاجداد، مثمناً التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة ، ودعم ورعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، واهتمامه الكبير بتنظيم مهرجان سباق دلما الثاني للمسافات الطويلة للمحامل الشراعية فئة (60) قدم، الذي يمثل تأكيدا جديدا على مكانة واهمية الرياضات التراثية خصوصا بعد النجاحات الكبيرة التي سجلها السباق في النسخة الاولى التي اقيمت في شهر ابريل الماضي.

وأكد على دعم مجلس أبوظبي الرياضي لمهرجان سباق دلما الثاني بكافة الجوانب وتسخير جميع الامكانيات لتحقيق المزيد من النجاحات لرياضة أبوظبي وللتراث البحري، وذلك انطلاقاً من رؤية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي وحرصه على دعم مسيرة الرياضات التراثية، ونقل مفهومها واهدافها ومسيرتها الرائدة لأجيال الحاضر.

وأضاف: إن تنظيم مهرجان سباق دلما للمحامل الشراعية لمسافة 80 ميل بحري للمرة الثانية على التوالي في الجزيرة ذات المكانة التاريخية ومركز اللؤلؤ والصيد والغوص على مستوى دول مجلس التعاون الخليج العربي، الى جانب الجوائز المالية الكبيرة المرصودة للفائزين، الامر الذي يؤكد على اهتمام القيادة الرشيدة وحرصها الكبير على توفير كافة مقومات نهضة تراث الإمارات البحري، وإعلاء شأنه والحفاظ على مسيرة الريادة التاريخية.

واختتم موجهاً الشكر إلى نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، ولكافة الجهات الراعية والداعمة للسباق، متمنين لجميع المشاركين التوفيق والنجاح في الحدث.

الرميثي : الجميع على موعد مع حدث تاريخي

وشكرا حمدان بن زايد

وجه أحمد ثاني مرشد الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت رئيس اللجنة العليا المنظمة للسباق الشكر إلى القيادة الرشيدة على الدعم الدائم والمستمر لمختلف الأحداث التراثية بشكل عام والرياضات التراثية البحرية بشكل خاص، مؤكدا أن الدعم السامي يعد الأساس لمختلف النجاحات التي تحققت على أرض الواقع سواء بالحفاظ على التراث أو بنشره بين شباب الوطن.

كما وجه الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة على رعاية سموه ودعم سباق دلما، مؤكدا أن رعاية سموه سوف تضاعف من قيمة الحدث لاسيما وأن سموه دائم الحرص على متابعة كافة التفاصيل الخاصة به ودائم التوجيه بتوفير كل متطلبات النجاح.

وشدد على أن نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت يسعى بكل قوة منذ خروجه إلى النور للقيام برسالته الوطنية على أكمل وجه من خلال نشر الترات البحري وتوسيع قاعدة الممارسين له من شباب وأبناء إمارات الخير.

وقال : من دون شك تعلمنا من الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه أن من ليس له ماض ليس له حاضر ولا يملك مستقبل، ومن هذا المنطلق نسعى دائما للفخر بماضينا وتراثنا الأصيل الذي أضاء الطريق نحو الحاضر المبهر الذي نعيشه ويدفعنا دائما نحو مستقبل أفضل.

وأضاف : الكل يعلم القيمة التاريخية لجزيرة دلما والغالية على نفس كل إماراتي وعاشق لتراث البحر فهي الأساس في بناء الحضارة ويجب أن نذكرها وعلينا دائما أن نسعى لتخليد ذكراها وجعلها أمام أعيننا وبعد النجاح منقطع النظير الذي حققته النسخة الأولى من السباق كان لابد من استثمار هذا النجاح ومواصلة العمل لإخراج النسخة الثانية إلى النور وبشكل أفضل خاصة وأنها ستحمل اسماً غالياً على قلوب الجميع وفي عام استثنائي احتفاء بمئوية المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه.

كما شدد على أن محطات دلما ستكون غاية في الأهمية حيث يمر بست جزر بخلاف دلما قبل التوقف بالمحطة الختامية في مدينة المرفأ الأمر الذي يؤكد أن هناك إستراتيجية محددة بترسيخ قيمة ومكانة هذه الجزر بوجودها كمحطات رئيسية في السباق.

وتمنى أن يكون الإلتزام باللوائح والقوانين المنظمة هي السمة الأساسية لجميع المشاركين حتى يتم عكس صورة حضارية رائعة عن هذا السباق التراثي الرائع.

ووجه الرميثي الشكر إلى جميع الجهات الداعمة على رأسها مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان الذي يدعم كل أحداث النادي، كما وجه التحية إلى شركة المسعود للسيارات الرشيك الدائم للنادي وأيضا جهاز حماية المشأت وموانيء أبوظبي وطيران أبوظبي وجميع الجهات المشاركة في الحدث سواء بالتنظيم أو تفير الدعم اللوجيستي على أرض الواقع.

القبيسي: فعاليات لكل شرائح المجتمع

وأكد عبد الله بطي القبيسي مدير إدارة الفعاليات والاتصال بلجنة إدارة المهرجانات الثقافية والتراثية أن اللجنة تسعى إلى إتاحة الفرصة أمام أبناء منطقة الظفرة والإمارات كافة بشكل عام للمشاركة في الفعاليات التراثية والتي بدورها تساهم في صون التراث والحفاظ على الهوية الوطنية والأصالة، بما يتناسب مع أهداف اللجنة ورؤيتها الاستراتيجية التي تقوم على تشجيع المجتمع المحلي وتعزيز جهوده في استدامة هذه الأنشطة والفعاليات التراثية.

وقال: من هذا المنطلق تنظم اللجنة بالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت مهرجان سباق دلما تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وذلك بهدف تفعيل الجانب التراثي  والرياضي للفعاليات، باعتبار أنّ هذا الجانب جزء لا يتجزأ من موروثنا وعاداتنا وتقاليدنا الأصيلة.

واضاف : لقد حرصت اللجنة على استحداث وتقديم العديد من الفعاليات التي ترضي أذواق الأسرة بشكل عام، وتجعل وجهتهم واحدة، لإيماننا بضرورة تقريب هذه الفعاليات والجيل الجديد بشكل مبسط ومحبب، وبما يصب في مصلحة المهرجان وتعزيز دور التراث في صون الهوية الوطنية.

وأضاف: تشمل فعاليات المهرجان لهذا العام التي تبدأ من الساعة الرابعة عصراً وتستمر لغاية 10 مساءً العديد  من المسابقات والفنون الشعبية والتراثية وفعاليات المسرح الرئيسي الترفيهية الموجهة لمختلف فئات الزوار، فضلاً عن الأنشطة الأخرى الممتعة التي تُعبّر عن صميم الحياة الإماراتية بكافة تفاصيلها في دار زايد أرض الخير والمحبة، ويجعله صورة حية ومباشرة تعكس نمط الحياة القديمة التي عاشها الأجداد، وعاصرها الآباء، ويفخر بها الأبناء

السعدي: تغطية تليفزيونية على مدار 24 ساعة

أكد يعقوب السعدي رئيس قنوات أبوظبي الرياضية على حرص القناة على تغطية ونقل فعاليات سباق دلما للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً، مشيراً إلى أنه سيتم نقل فعاليات السباق على مدار 24 ساعة وعبر تغطية كاملة قبل وأثناء الحدث من خلال دورة برامجية مميزة لنقل كل ما يتعلق بسباقات المحامل الشراعية.

وقال:" نعد المشاهدين بتقديم نقل تليفزيوني مميز وتوفير كل الإمكانيات لإخراج الحدث بالشكل اللائق، ونحن في قناة ياس وأبوظبي الرياضية سعداء بأن نكون شركاء في هذا الحدث الفريد والذي يقام لأول مرة بهذه الكيفية"، لافتاً إلى أن القناة ستقوم بوضع المشاهد في قلب الحدث عن طريق العديد من البرامج المباشرة والتي تختص بسباقات المحامل الشراعية التراثية.

فتح باب التسجيل

كشف ماجد عتيق المهيري، المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت عن فتح باب التسجيل في سباق دلما للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً اعتباراً من تاريخ 8 اكتوبر وحتى 17 اكتوبر 2018 ، وأكد أن الحدث سيشهد إقامة فعاليات مصاحبة للجمهور من عشاق ومحبي سباقات المحامل الشراعية اعتباراً من 25 أكتوبر الجاري وحتى نهاية السباق من خلال القرية التراثية المقامة في جزيرة دلما.

وأشار إلى أن الباب مفتوح أمام البحارة من أبناء الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في السباق الأضخم في تاريخ المحامل الشراعية وللأعمار من 14 سنة فما فوق.

وفيما يخص التفاصيل الفنية فقد تم تحديد بوايتي عبور رئيسيتين للمحامل الشراعية المشاركة وحددت اللجنة المنظمة موقع البوابة الأولى على بعد 40 كلم من نقطة الإنطلاقة، فيما تم تحديد موقع البوابة الثانية على بعد 65 كلم من الإنطلاقة على أن تكون نقطة النهاية بعد 60 كلم من البوابة الثانية.

المرزوقي : اتطلع للحفاظ على اللقب

تقدم مروان عبدالله المرزوقي قائد محمل العاصفة وبطل سباق دلما الاول باسمى آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، تقديرا لدعمهم الكبير ودورهم الريادي في تحقيق نهضة التراث البحري.

واعرب المرزوقي عن امله للحفاظ على لقب سباق دلما للمرة الثانية على التوالي ، مبينا أن السباق يعد من الفعاليات التراثية البحرية التاريخية للرعاية الغالية والمشاركة القوية والجوائز الاغلى بتاريخ السباقات البحرية للمحامل الشراعية على مستوى الدولة.